السبت 20 أبريل 2024 12:35 صـ
حزب إرادة جيل

الجمعية المصرية للأوتيزم تشارك في المؤتمر الدولي الثامن للصحة النفسيةسيدا: مصر الأولى عربيا إنتاجا للكهرباء من الطاقة الشمسية وطاقة الرياحالخبراء: 60% من التجارة الإلكترونية في مصر لا تخضع للضرائبالعيسوي و مسؤولين أتراك يتفقان على إجراء إجتماعات b2bفي قطاعات اقتصادية متنوعة في القاهرةتشكيل قيادات الروتاري واختيار مايكل نصيف منسق مساعدي محافظ المنطقة الروتاريةجوميز يعلن قائمة الزمالك لمواجهة دريمز الغانى فى ذهاب نصف نهائى الكونفيدراليةالمقاولون العرب يكشف تشخيص لؤى وائل وتطورات حالتهالصحة الفلسطينية: استشهاد طفل برصاص الاحتلال فى مخيم نور شمساستشهاد فلسطينى وسقوط عدد من الجرحى جراء قصف الاحتلال المناطق الشرقية لرفحأستاذ علوم سياسية: ما يجرى بين إيران وإسرائيل في إطار التصعيد لقواعد الاشتباك المتفقوسائل إعلام أمريكية: هجوم إسرائيل على إيران استهدف قاعدة عسكرية بأصفهانالبلكيمى وكيلا لمديرية التموين بالبحيرة
الوطن

رئيس الحركة الوطنية : عيد الشرطة شاهد تاريخي علي ابطال صنعوا مجد عظيم للوطن

حزب إرادة جيل

رئيس الحركة الوطنية : عيد الشرطة شاهد تاريخي علي ابطال صنعوا مجد عظيم للوطن

رؤوف السيد علي خلال احتفالية 42 حزب سياسي : ارض مصر الطيبة لا تنضب من ابنائها الاوفياء .. تنجب ابطال قادرون علي درء اي سوء يمس ترابها وامنها المقدس

تقدم اللواء رؤوف السيد علي رئيس حزب الحركة الوطنية المصرية بالتهنئة لرجال الشرطة المصرية بمناسبة عيدهم حيث قال خلال كلمته في احتفالية تحالف الأحزاب المصرية بعيد الشرطة "كل عام ورجال الشرطة البواسل بخير في ذكري عيدهم المجيد .. تحيه اعزاز وتقدير لابطال يقدمون الغالي والنفيس ليحيا وطننا وشعبنا امنا مطمئنا لا تروعه جماعات ولا تهزه مؤمرات"

وأضاف رئيس الحركة الوطنية المصرية أنه رغم مرور 71 عاما ستبقي ذكري الاحتفال بعيد الشرطة شاهد تاريخي علي بسالة ابطال صنعوا مجد تتباهي به الاجيال .. ذكري عزيزة نستلهم منها معاني النضال والوفاء والاخلاص لتراب الوطن .. ذكري نحتفل فيها برجال اوفياء ضحوا بارواحهم ورفضوا اخلاء محافظة الاسماعيلية .. رفضوا تسليم سلاحهم للاحتلال الانجليزي في 25 يناير عام 1952 فسقط ما يزيد عن 50 شهيد و80 جريح فكانوا علي موعد مع الحياة الابدية، موعد مع مجد خالد وذكري باقية .

وتابع أن هؤلاء الأبطال حفرت اسمائهم بحروف من نور في كتب التاريخ .. فضربوا لنا مثل يحتذي به في الايثار والتضحية من اجل كرامة الوطن وامنه واستقراره ومنذ هذا التاريخ يتسلم رجال الشرطة الراية جيل بعد جيل .. غايتهم الاسمي هي الحفاظ علي الدولة وحفظ امنها وسلامة شعبها .. ولعل ما يقدمونه اليوم من تضحيات في محاربة الارهاب وحماية امن الوطن الداخلي .. خير دليل علي ان ارض مصر الطيبة لا تنضب من ابنائها الاوفياء .. ارض تنجب لنا اجيال ورجال قادرون علي درء اي سوء يمس ترابها وامنها المقدس .

آخر الأخبار