السبت 26 سبتمبر 2020 12:19 صـ
حزب إرادة جيل

تكنولوجيا

تقرير: مشكلتان لم تتغلب عليهما سامسونج في Galaxy Z Fold 2

حزب إرادة جيل

أطلقت شركة ”سامسونج“ الكورية، في الأول من سبتمبر، الإصدار الثاني من هاتفها القابل للطي Galaxy Z Fold 2، بعد عرضه في البداية في حدث Unpacked الجزء الأول، في أغسطس، والذي ركز بشكل أكبر على Galaxy Note 20 وNote 20 Ultra.

وأحدث الجهاز الجديد، الذي يعتبر خليفة الجهاز الأصلي Galaxy Fold، ضجة كبيرة عند عرضه أول مرة، مع وعود الشركة بإصلاح العديد من المشاكل التي واجهت الجهاز الأول، لكن ومع ذلك بقيت هناك مشكلتان كبيرتان تواجه الراغبين بشراء الجهاز بنسخته الثانية، وقد تعرقل مبيعاته.

السعر المرتفع

لا يخفى على أحد أن الابتكار والاستعداد لتخطي الحدود يكلفان الكثير من المال، حيث يتعين على الشركات مثل سامسونج إنفاق مبالغ كبيرة من النقود على التطوير والبحث وساعات العمل الفعلية لتحقيق هذه الهواتف الذكية، بالإضافة إلى دفع رسوم الترخيص والحصول على قطع الغيار، لذلك من المنطقي أن سعر (Galaxy Fold) الأصلي كان يقارب 2000 دولار.

بينما كان الكثيرون يأملون في أن تخفض سامسونج السعر بشكل أو بأسلوب ما، بلغ سعر Galaxy Z Fold 2 الجديد 2000 دولار، وهو ما يزيد بمقدار 20 دولارًا عن سابقه، ولكن بهذه الأموال يمكنك حقًا شراء سيارة مستعملة في بعض الدول بدلاً من هاتف ذكي عصري للغاية.

الانحناء وفجوة الشاشة

حاولت سامسونج بكل الطرق التي يمكن تخيلها تحسين Galaxy Z Fold 2، إلا أنه لا تزال هناك مشكلة واحدة هنا وهي الانحناء، حيث إن الشاشة لا يمكن طيها بشكل مسطح، مما يترك فجوة صغيرة بين الشاشتين.

ومع هاتف سعره مرتفع للغاية وأيضًا لديه تقنية رياضية جديدة تمامًا، فإن هذا يترك Galaxy Z Fold 2 عرضة للحطام المتراكم بين الشاشات، ويمكن أن ينتهي به الأمر إلى إحداث فوضى.

على سبيل المثال، حلت سامسونج بالفعل هذه المشكلة، وإن كان ذلك باستخدام شاشة أصغر، مع (Galaxy Z Flip) و(Z Flip 5G). ولكننا رأينا أيضًا أن Galaxy Z Fold 2 كان من الممكن أن يسلك مسارين مختلفين في محاولة لتقليص حجم الطية نفسها.

كوريا الجنوبية هواتف ذكية سامسونج الشركات هواتف