الثلاثاء 29 نوفمبر 2022 12:12 مـ
حزب إرادة جيل

تعليم الشيوخ تناقش اقتراحا نائب دمياط محمد ابوحجازى بشأن اعتبار التربية الدينية مادة أساسيةالنائب محمد ابوحجازى يطالب بحملة اعلامية لشرح قانون التصالح فى مخالفات البناءتحالف الاحزاب المصرية يصدر بيانًا باللغتين العربية والانجليزية يرفض بيان البرلمان الاوربى ويؤكد جاء مخيبا للامال واستمراره فى الاستعداء لمصرالرئيس السيسي يطلع على نتائج القمة العالمية لشرم الشيخ COP 2755 جنيهًا ارتفاعًا فى أسعار الذهب وعيار 21 يسجل 1505 جنيهاتالكرملين: نرحب بإعلان الفاتيكان التوسط لحل أزمة أوكرانيا«أوغلو»: من الممكن عودة تبادل السفراء بين مصر وتركيا الأشهر المقبلةصحف هندية: مشاركة السيسي في احتفالات الجمهورية تأكيد على عمق العلاقاتالشوط الأول.. غانا يضرب كوريا الجنوبية بثنائية مباغتةالكاميرون يخطف تعادلًا مثيرًا من صربيا ويحافظ على فرص تأهله لدور الـ16انطلاق البورصة السلعية يساهم فى خفض الأسعار ويشجع صغار المزارعين على الانضمام للاقتصاد الرسمىأبرز تصريحات وزير التعليم بمؤتمر الثانوية العامة اليوم
نحن والعالم

حكومة ألمانيا تسعى لتنسيق أوروبى للتعامل مع الروسيين الرافضين للانضمام للحرب

حزب إرادة جيل

تسعى الحكومة الألمانية إلى التوصل لتنسيق أوروبي مشترك، خلال الأسابيع المقبلة، للتعامل مع الرافضين للانضمام للحرب من الروس.

وقال المتحدث باسم الحكومة الألمانية «شتيفن هيبشترايت»، اليوم، في برلين، إن محاولة العديد من الرجال الروس التهرب من الخدمة العسكرية في أوكرانيا بعد إعلان التعبئة الجزئية يوم الأربعاء الماضي تعتبر «علامة جيدة»، موضحا أن الأمر يتعلق الآن بإيجاد "حل قابل للتطبيق" مع دول الاتحاد الأوروبي الأخرى.

وذكر المتحدث أنه في هذه الحالة الخاصة لا يكفي مجرد الإشارة إلى أن أي شخص من هؤلاء يتمكن من دخول الاتحاد الأوروبي يمكنه التقدم بطلب للحصول على اللجوء.

وأكد «هيبشترايت» أنه سيُجرى التحقق من دوافع كل حالة على حدة قبل قبوله، لأنه يجب التأكد من أن الشخص الذي سيُجرى قبوله ليس شخصا ينتقل إلى أوروبا بتكليف من سلطة الدولة الروسية.

وحتى الآن لا توجد في ألمانيا أو على مستوى الاتحاد الأوروبي خطط لبرنامج استقبال خاص أو ما يسمى بالتأشيرات الإنسانية للروس الرافضين للتجنيد العسكري.

وحسب وزارة الداخلية الألمانية، استقبلت ألمانيا حتى الآن 438 شخصا من روسيا من خلال برنامج مصمم لتوفير الحماية للمعارضين والصحفيين والعلماء المعرضين للخطر بشكل خاص.

وقال المتحدث باسم الوزارة، ماكسيميليان كال، إن آلية اتخاذ القرارات لدى المكتب الاتحادي لشئون الهجرة واللاجئين المتعلقة بطالبي اللجوء من روسيا قد تغيرت بالفعل في أبريل بطريقة تجعل "رفض الانضمام للخدمة العسكرية سببا لطلب الحماية في العادة".

الروسيين الرافضين

آخر الأخبار