الجمعة 1 مارس 2024 07:08 صـ
حزب إرادة جيل

الصحة في غزة: توقف الخدمات الطبية شمال غزة هو حكم بالإعدام على 700 ألف مواطنتشكيل سموحة الرسمي أمام مودرن فيوتشر بدوري نايلمصطفى فوزي وزياد طارق يقودان هجوم الداخلية أمام الزمالكالهلال الأحمر الفلسطينى: تسلمنا من قوات الاحتلال شهيدًا ومصابين اثنين قرب الخليلالإسعاف الإسرائيلى: حالة المصابين فى عملية عيلى شمال شرقى رام الله خطيرة للغايةتتويجًا لـ 25 عامًا من الخبرات ”تامر مجدي” رئيسًا لمجلس إدارة ”أسمنت سيناء”طيران أمريكى وبريطانى يستهدف منطقة رأس عيسى فى مديرية الصليف والكويزى باليمنفصائل فلسطينية: استهدفنا آليتين عسكريتين إسرائيليتين بالقذائف فى خان يونسمقترحات نائب الاقصر بمجلس الشيوخ امام لجنه التعليم يوم الاثنين القادمالرئيس الأنسان.. قادرون بأختلاف بقلم نعيمة رفعتنائب رئيس حزب المؤتمر:زيارة البرهان إلى مصر تؤكد على دور الدولة المصرية المؤثر في حل الأزمة السودانيةقرة إنرجي توقع شراكة جديدة مع يوروكليما الرائدة في أنظمة مناولة ومعالجة الهواء
الوطن

انطلاق فعاليات احتفالية تحالف الأحزاب السياسية المصرية للاحتفال بعيد الشرطة 71

حزب إرادة جيل

انطلقت منذ قليل، الاحتفالية الكبرى التي ينظمها تحالف الأحزاب السياسية المصرية، بمناسبة الذكرى الـ 71 لعيد الشرطة التي تتزامن مع ذكرى معركة الإسماعيلية في 25 من يناير من كل عام. بحضور 42 رئيس حزب سياسي، وأسر الشهداء ونواب مجلسي النواب والشيوخ وأعضاء تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين.

بدأ الحفل بعزف السلام الجمهوري وتلاوة ايات من القرآن الكريم يتلوها الشيخ أحمد مصطفى وكلمة ترحيب بالحضور للكاتب الصحفي الكبير محمود نفادي نائب رئيس حزب إرادة جيل والمتحدث الإعلامي لتحالف الأحزاب.


ووجه النائب تيسير مطر رئيس حزب إرادة جيل، وكيل لجنة الصناعة بمجلس الشيوخ، وأمين عام تحالف الأحزاب المصرية، خلال الاحتفالية تحية من القلب للرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، واللواء محمود توفيق وزير الداخلية، بمناسبة العيد الـ 71 للشرطة المصرية.

واحتفالية اليوم ، تعد تخليدًا لذكرى شجاعة ووطنية رجال الشرطة في معركة الإسماعيلية، يوم 25 يناير من عام 1952 بعدما رفضوا بكل شجاعة تسليم سلاحهم للمحتل، وتمسكوا بمبنى المحافظة ورفضوا إخلاءه لقوات الاحتلال الإنجليزي، رغم أن عددهم وأسلحتهم وتدريبهم لا يسمح لهم بمواجهة جيوش مدربة على الحرب ومسلحة بالمدافع والدبابات والبنادق الحديثة، بينما كانت قوات الشرطة المصرية مسلحة ببنادق قديمة الصنع، وواجه رجال الشرطة البالغ عددهم 850 فردًا، بكل بسالة، قوات الاحتلال الإنجليزي البالغ عددها سبعة آلاف جندي وضابط ومعهم عدد من المدافع و6 دبابات وراح ضحيتها أكثر من 50 شهيدًا و80 مصابًا

آخر الأخبار