الأحد 19 سبتمبر 2021 06:22 صـ
حزب إرادة جيل

الصحة: 637 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و16 حالة وفاةالرئيس السيسى يطلع على إعادة تأهيل وصيانة الآبار القديمة ورفع كفاءتها17 عيادة لتطعيم طلاب جامعة القاهرة بلقاح كورونا قبل بدء الدراسةوزير الإسكان: نستهدف زيادة المساحة المعمورة لـ14.4%سوريا تسجل 182 إصابة جديدة بكورونا و8 وفياتالرئيس السيسى يبحث الاستغلال الأمثل لمياه الأمطار فى تنمية الزراعاتالدكتور هشام عناني المرشح لرئاسة نادى الاسماعيلي يلتقى مع بعض اعضاء النادىتيسير مطر رئيس نادى المصرى القاهرى يشكر الفريق الطبى الذى قام بتطعيم اعضاء النادى ضد فيروس كورونابرعاية تيسير مطر تطعيم ١٦٠عضو بنادى المصرى القاهرىحمدي قوطة نائبًا لرئيس مجلس إدارة صحيفة الوفدالنائب تيسير مطر عضو مجلس الشيوخ ورئيس النادى المصري القاهري يشرف بنفسه علي تطعيم اعضاء النادى بلقاح فيروس كوروناتكليف الدكتورة المهندسة ماريان امير عازر برئاسة اللجنة التنسيقية لاستراتيجية التكنولوجيا و الابتكار بالهيئة العامة للرقابة المالية
نحن والعالم

بايدن يستضيف أول قمة للحوار الأمنى الرباعى فى البيت الأبيض

حزب إرادة جيل

أعلنت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي، أن الرئيس الأمريكي جوزيف بايدن سيستضيف أول قمة للحوار الأمني الرباعي (الذي يضم الولايات المتحدة والهند وأستراليا واليابان) في 24 سبتمبر الجاري.


وقالت ساكي، في بيان نشره الموقع الإلكتروني للبيت الأبيض: "يتطلع الرئيس بايدن إلى الترحيب برئيس وزراء أستراليا سكوت موريسون، ورئيس وزراء الهند ناريندرا مودي، ورئيس وزراء اليابان ييوشيهيدي سوجا، في البيت الأبيض".


وأشار البيان إلى وضع المجموعة الرباعية كأولوية من جانب إدارة بايدن ونائبته كامالا هاريس، لافتا إلى عقد أول قمة بين زعماء الدول الأربعة في مارس الماضي بعد 10 سنوات من اجتماعات على مستويات حكومية أدنى، لكن القمة المقبلة هي الأولى التي يجتمع فيها زعماء الدول الأربعة وجها لوجه، حيث كانت قمة مارس افتراضية عبر دوائر الفيديو.


وأوضحت المتحدثة أن استضافة قادة الرباعية توضح أن الإدارة الأمريكية الحالية تعطي أولوية للانخراط في منطقة المحيطين الهندي والهادئ لمواجهة التحديات المشتركة، مؤكدة أن الزعماء الأربعة "سيركزون على تعميق علاقاتنا والمضي قدما في التعاون العملي في مجالات كمكافحة كوفيد-19 والتعامل مع أزمة المناخ والتشارك في التقنيات الناشئة والقضاء الإلكتروني"، والعمل على جعل منطقة المحيطين الهندي والهادئ "حرة ومفتوحة".


وأُطلق الحوار الأمني الرباعي لأول مرة عام 2007 كمنتدى استراتيجي غير رسمي سعيا لإقامة توازن مع الصين الصاعدة بقوة، وأعاد بايدن إحياءه هذا العام في ظل تركيز الإدارة الأمريكية على مواجهة نفوذ بكين في منطقة المحيطين الهندي-الهادئ.

 

وعلى صعيد آخر ، يعول الرئيس الأمريكي جو بايدن على نجاح خطته الضخمة للإصلاحات الاجتماعية لكي يعيد الزخم لعهده، ويعلق آماله على السيناتور الديمقراطي جو مانتشين الذي جدد معارضته للخطة.

 

ونظرا للمعارضة الجمهورية المتراصة سيتعين على الديمقراطيين إقرار الخطة في الخريف بالاعتماد حصرا على أصواتهم، إلا أن السيناتور جو مانتشين وزميلته الوسطية كيرستن سينيما يؤيدان خفض تكلفة الخطة، وهما قادران على ممارسة ضغوط كبيرة للحصول على تنازلات.

 

وأثارت معارضة مانتشين للخطة غضب أعضاء ديمقراطيين يساريين على غرار ألكسندريا أوكاسيو كورتيز التي اتهمته بأنه مقرب من المجموعات النفطية الكبرى ومن أنصار الوقود الأحفوري.

حزب إرادة جيل

آخر الأخبار