الأحد 19 سبتمبر 2021 06:04 صـ
حزب إرادة جيل

الصحة: 637 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و16 حالة وفاةالرئيس السيسى يطلع على إعادة تأهيل وصيانة الآبار القديمة ورفع كفاءتها17 عيادة لتطعيم طلاب جامعة القاهرة بلقاح كورونا قبل بدء الدراسةوزير الإسكان: نستهدف زيادة المساحة المعمورة لـ14.4%سوريا تسجل 182 إصابة جديدة بكورونا و8 وفياتالرئيس السيسى يبحث الاستغلال الأمثل لمياه الأمطار فى تنمية الزراعاتالدكتور هشام عناني المرشح لرئاسة نادى الاسماعيلي يلتقى مع بعض اعضاء النادىتيسير مطر رئيس نادى المصرى القاهرى يشكر الفريق الطبى الذى قام بتطعيم اعضاء النادى ضد فيروس كورونابرعاية تيسير مطر تطعيم ١٦٠عضو بنادى المصرى القاهرىحمدي قوطة نائبًا لرئيس مجلس إدارة صحيفة الوفدالنائب تيسير مطر عضو مجلس الشيوخ ورئيس النادى المصري القاهري يشرف بنفسه علي تطعيم اعضاء النادى بلقاح فيروس كوروناتكليف الدكتورة المهندسة ماريان امير عازر برئاسة اللجنة التنسيقية لاستراتيجية التكنولوجيا و الابتكار بالهيئة العامة للرقابة المالية
الأشقاء العرب

العراق يعلن اعتقال قياديين بارزين في تنظيم داعش

حزب إرادة جيل

أعلنت وزارة الداخلية العراقية، اليوم السبت، القبض على قياديين بارزين في تنظيم داعش، وهما ”أمني ولاية شمال العراق“، و ”المسؤول والمنسق بين قيادات تنظيم داعش“.

وقالت الداخلية العراقية في بيان إن ”وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية تمكنت من إلقاء القبض على ما يسمى (أمني ولاية شمالي العراق) المكنى (أبو إبراهيم دابق)، والمطلوب الأول للقوات الأمنية في إقليم كردستان العراق، والمسؤول عن تشكيل المفارز الإرهابية، من بينها المفرزة التي تم القبض عليها سابقاً في محافظتي كركوك والأنبار“.

وأضافت أن ”عملية القبض جاءت بعد جهود ميدانية استمرت لأكثر من شهر ونصف الشهر، وملاحقة في محافظات كركوك ونينوى وبغداد والأنبار“.

وكشفت الداخلية عن معلومات أبو إبراهيم دابق، وأنه زوج إحدى الإرهابيات الملقى القبض عليها سابقاً.

وبحسب الداخلية، فإن ”تلك الإرهابية كانت تقوم بإدخال أسلحة الكاتم والعبوات الناسفة إلى محافظة أربيل والمسؤولة عن ما يسمى (كفالات) داعش في نينوى، وهي مبالغ مالية توزع على العناصر الإرهابية“.

ولم يُعرف لغاية الآن موقع عملية الاعتقال، ولم تعلن القوات الأمنية ذلك.

وقتِل 13 عنصرا من الشرطة الاتحادية العراقية وأصيب 3 آخرون بجروح، في هجوم على حاجز أمني جنوب كركوك، الأحد الماضي.

ويُعد الهجوم الأخير من أكثر الهجمات التي تعرّضت لها القوات الأمنية العراقية دمويةً، منذ بداية العام الحالي في مناطق جنوب كركوك، حيث توجد خلايا نائمة للتنظيم، تستهدف بشكل متكرر القوات الأمنية العراقية.

وأعلن العراق أواخر العام 2017 انتصاره على تنظيم داعش بعد طرد المقاتلين المتشددين من كل المدن الرئيسة التي سيطروا عليها في العام 2014.

وتراجعت مذ ذاك هجمات التنظيم في المدن بشكل كبير، لكن القوات العراقية لا تزال تلاحق خلايا نائمة في مناطق جبلية وصحراوية، فيما يقوم التنظيم بين وقت وآخر باستهداف مواقع عسكرية ومدنية.

وتمكنت القوات العراقية، مطلع العام الحالي، من قتل الرجل الأول في تنظيم داعش المكنى أبو ياسر العيساوي، في عملية عسكرية مشتركة مع التحالف الدولي في محافظة كركوك.

وشغل العيساوي مناصب عدة في تنظيم داعش، حيث تدرج من منصب نائب والي شمال بغداد العسكري بعد مقتل الوالي السابق ناجي داوود.

حزب إرادة جيل

آخر الأخبار