الأحد 20 يونيو 2021 12:13 صـ
حزب إرادة جيل

نحن والعالم

ترامب يصف بيتكوين بـ”الخدعة”

حزب إرادة جيل

انتقد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب مجددا عملة بيتكوين المشفرة، واصفا إياها بأنها ”خدعة“ و“احتيال“.

ولطالما أبدى ترامب، الذي غادر البيت الأبيض بعد خسارته الانتخابات لصالح الرئيس الحالي جو بايدن، في العشرين من يناير الماضي، استياءه من سيدة العملات المشفرة، ومتمسكا برأيه القائل إنه يجب أن يظل الدولار هو ”العملة العالمية“.

وقال ترامب في تصريحات أدلى بها لموقع ”فوكس بيزنس“ الأمريكي، الإثنين: ”بيتكوين، يبدو أنها مجرد خدعة.. لا أحبها لأنها عملة أخرى تنافس الدولار“.

وأوضح ترامب: ”في الأساس، هي عملة تنافس الدولار.. أريد أن يكون الدولار هو عملة العالم، وهذا ما أقوله دائما“.

وتتماشى تعليقات ترامب مع وجهات نظره التي تبناها سابقا بشأن بيتكوين، أشهر وأكبر عملة مشفرة في العالم من حيث القيمة السوقية.

في يوليو 2019، أثناء وجوده في منصبه، صرح ترامب بأنه لم يكن أبدا من محبي بيتكوين أو العملات المشفرة بوجه عام.

في ذلك الوقت، حدد ترامب تقلب الأسعار كنقطة رئيسية لموقفه المناهض للعملات المشفرة، بينما صرح بأن العملات المشفرة ليست أموالا وأن قيمتها تستند إلى ”فراغ“.

وكان موقع ”كوينتيليجراف“ قد ذكر في السابق أن إدارة ترامب قد سعت تحديدًا إلى وضع سياسات لمكافحة العملات المشفرة، حيث يُزعم أن ترامب أخبر وزير الخزانة السابق في إدارته ستيف منوشين أنه ”يلاحق بيتكوين“.

وشهدت الأيام الأخيرة لإدارة الرئيس الجمهوري السابق أيضًا قيام وزارة الخزانة بإثارة الموقف من خلال سن لوائح مثيرة للجدل تهدف إلى مراقبة المحافظ الرقمية.

ومع ذلك، يواصل أعضاء الكونجرس المؤيدون للعملات المشفرة، مثل السيناتور سينثيا لوميس والنائب وارن ديفيدسون، الدفاع عن حقوق خصوصية المحافظ المشفرة.

حزب إرادة جيل