الأحد 27 نوفمبر 2022 03:51 صـ
حزب إرادة جيل

النائبة شيماء حلاوة تلتقي وزير الصحة .. وتطوير منظومة العلاج على نفقة الدولة يتصدر النقاشلافتات رائعة من جماهير ولاعبي السعودية لياسر الشهراني وسلمان الفرج (صور)منتخب تونس يخسر أمام أستراليا في كأس العالمبريطانيا: روسيا تزيل رؤوسًا نووية من الصواريخ وتطلقها على أوكرانيا”شي” يعرب عن استعداده لتعزيز العلاقات الصينية الكورية الشمالية في رسالة إلى كيمالإحصاء: مصر تسجل ربع مليون نسمة زيادة بعدد سكانها فى أقل من شهرينرئيس الوزراء يستعرض مع وزير الكهرباء مشروعات الطاقة المتجددةوزير الكهرباء: حملات مكثفة لضبط سارقى التيار خلال الأيام المقبلة” مجلس التضامن”: استضافة المملكة لأول قمة صينية عربية يعمق جذور التعاون الاقتصاديالنائب تيسير مطر .. يوجة رسالة إلى البرلمان الاوربى بأسم تحالف الأحزاب المصرية .. نرفض قراركم بشأن حقوق الانسان فى مصرويصفها بأنها...النائب محمد تيسير مطر يستنكر محاولات بعض الجهات والمنظمات الأجنبية تشويه صورة مصرمايكل نصيف : عشرات النتائج الإيجابية لقمة المناخ يؤكد نجاح الدبلوماسية المصرية ويدعم الاقتصاد
تكنولوجيا

”LeviPrint”.. روبوت يرفع الأجسام الصغيرة دون لمسها

حزب إرادة جيل

طور باحثون من إسبانيا والبرازيل، روبوتًا جديدًا يستخدم الموجات الصوتية لرفع الأجسام الصغيرة دون لمسها.

ويتكون نظام الروبوت الجديد المسمى ”LeviPrint“، من ذراع آلية ومولد موجات صوتية، ويرتبط بنظام تشغيل ”أندرويد“ يحدد ”الخوارزميات“ لرفع القطع المطلوبة.

وتتمثل مزايا هذا التقدم، في التعامل مع أنواع مختلفة من المواد والقدرة على تجميع الأشياء وتقليل الاحتكاك والتلوث المتبادل، لأن ”الروبوت“ لا يلمس المواد، وفق ما أورد موقع “20 minutos”.

وعلى عكس مشاريع الرفع بالموجات الصوتية الأخرى، فإن ”LeviPrint“ يحبس الجسيمات المرفوعة في موضع واتجاه محددين.

ويتيح ذلك ”التعامل وإصلاح بعض الأجزاء المعقدة دون لمسها“، حسبما أفاد الباحثون من جامعتي نافارا الإسبانية وساو باولو البرازيلية.

وقالوا إن ”الروبوت لا يقتصر فقط على رفع الأشياء الصلبة، لكن يمكنه أيضًا التقاط السوائل وحتى المواد مثل الغراء أو الراتنجات، ويمكن أن يقوم الروبوت بخلطها معًا“.

وفي مقطع فيديو يظهر طريقة عمل الروبوت، يقوم الجهاز الرافع بوضع قطرات من مادة لاصقة على هيكل بسيط من عود الثقاب.

ووفق التقرير، فإنه غالبًا ما يواجه المصنعون العديد من تحديات في بناء المكونات الصغيرة أو التفصيلية التي تدخل في مجال الإلكترونيات أو الأجهزة الدقيقة الأخرى، بما في ذلك تطوير الآلات التي يمكنها التعامل بأمان مع الأجزاء الصغيرة والهشة للغاية.

وتابع: ”نظرًا لعدم وجود اتصال جسدي مع المواد التي يتم التعامل معها، يمكن أن يكون روبوت الرفع مفيدًا بشكل خاص في التعامل مع المواد الساخنة التي تشكل خطرًا، أو مع المواد الحيوية حيث لا تشكل الموجات الصوتية أي خطر لانتقال التلوث“.

وقال آسير مارسو، مدير مشروع روبوت الرفع بالموجات الصوتية من جامعة ”نافارا“ الإسبانية إنها ”المرة الأولى التي تحلق فيها بشيء ما دون لمسه“.

وأضاف: ”هي تجربة سحرية تقريبًا، تبدأ بتحريك الكائن ببطء والنظر إليه من جميع الزوايا، مثل تركيز انتباهك على خدعة سحرية“.

وأردف: ”نعمل خلال المرحلة المقبلة على تطوير الروبوت للتعامل مع مواد أثقل وأداء حركات أكثر تعقيدا“.

وفي الوقت الحالي، لا يمكن استخدام الروبوت في شكله الحالي برفع ومعالجة الأشياء الثقيلة، حيث لا تزال قدراته في الرفع محدودة بالكتل الصغيرة وخفيفة الوزن مثل أعواد الثقاب الخشبية.

آخر الأخبار