الثلاثاء 18 يناير 2022 02:39 مـ
حزب إرادة جيل

تكنولوجيا

تحذير عاجل لكل مستخدمي الهواتف الذكية.. «احذف هذه الأرقام فورا»

حزب إرادة جيل

في مدونة حديثة، يطالب خبير الأمن السيبراني الشهير بيتر جريجوري، الذي كتب أكثر من 40 كتابًا عن الخصوصية عبر الإنترنت، بحذف جهات الاتصال غير الضرورية فورًا، وذلك لأن وجود عدد كبير جدًا من جهات الاتصال يمكن أن يكون ضارًا للهاتف المحمول، إذ تصل عديد من التطبيقات إلى أرقام الهواتف وعناوين البريد الإلكتروني التي يتواصل معها المستخدم، وتبني شبكات قد تسمح للمتسللين بمعرفة هوية المستخدم وهوية اتصالاته.

كتب بيتر، المدير الأول في شركة الأمن السيبراني «Cyber ​​GRC»: «يمكن أن يتحول المستخدم إلى هدف سهل للهاكرز في حال امتلك جهات اتصال كثيرة جدا، رغم أنه لن يكون من السهل عرض محتويات المحادثات، إلا أنه يمكنهم رؤية من يتحدث معه المستخدم الضحية»، بحسب صحيفة «ذا صن» البريطانية.

وعندما يصبح المستخدم مدرجًا في قائمة جهات اتصال شخص ما، ومعروف أن هذا الشخص يتواصل مع المستخدم عبر خدمة مشفرة، فقد يصبح صيدا سهلا، وقد لا يبدو هذا مشكلة كبيرة، ولكن عند التفكير في عدد جهات الاتصال التي ربما تكون جمعتها عبر حسابات متعددة عبر الإنترنت، سوف تدرك الخطر.

كثير من المستخدمين يمتلكون الآلاف من جهات الاتصال
ومن المؤكد، أن كثيرًا من المستخدمين يمتلكون الآلاف من جهات الاتصال مخزنة على خدمات متعددة، في Apple وYahoo وGoogle، وهذا يعني أن هناك الآلاف من الأشخاص الذين من المحتمل أن يتركوا بيانات الاتصال الخاصة بهم مكشوفة للمتطفلين والهاكرز.

ويوضح بيتر: «في الوظائف الحالية والسابقة على مدار الثلاثين عامًا الماضية، كان لدي ارتباطات مع العديد من العملاء والشركاء والبائعين وزملاء العمل وشركاء آخرين، مما أدى إلى تراكم الآلاف من جهات الاتصال، بالكاد عرفت معظمهم، وبالنسبة لمعظمهم، ليس لدي أي فكرة متى أو أين عرفتهم أو قابلتهم، ومؤخرا اكتشفت أنني جمعت ببطء شبكة واسعة من جهات الاتصال التي يمكن استخدامها ضدي».

حذف جهات الاتصال غير الضرورية فورا
وحث خبير الخصوصية الناس على حذف جهات الاتصال غير الضرورية للحفاظ على بياناتهم آمنة قدر الإمكان، وحذر من أن بيانات الاتصال يمكن أن تكون خبيثة مثل الأشكال الأخرى للمعلومات الحساسة.

حزب إرادة جيل